خسارة كبيرة للدوري الوطني الممتاز بعد هبوط نادي الكدية إلى الدرجة الثانية

1 min read

أسدل الستار اليوم على الجولة الأخيرة من (بلاي داون) لتنتهي بتعادل سلبي في مباراة الكدية والحرس الوطني والنتيجة سقوط نادي الكدية إلى الدرجة الثانية بعد 13 عاما في الدوري الوطني الممتاز D1 منذ صعوده 2008 بعد عدة مواسم كان المنافس الشرس الذي أصبح يحسب له ألف حساب حيث كان طرفا في نهائي كأس الرئيس مرتين وكان ينافس على المراكز الأولى في المواسم الأخير وأكتسب من ذلك جمهور و مشجعين ذاع صيتهم في الدوري حتى نالو لقب افضل مشجعين بشهادة الجميع .
ليأتي هذا الموسم الأخير والذي تميز بعدة أحداث أبرزها وفاة الرئيس السابق : محمد لمين ول ابريكة تغمده الله برحمته الواسعة ، لتحل محله إدارة جديدة شابة مليئة بالحيوية والطموح بأن تذهب بالنادي بعيدا في المنافستين الدوري والكأس ولكن جرت الرياح بما لاتشتهي السفن لينتهي الموسم بسقوط نادي الكدية تاركا ورائه فراغا كبيرا في الدوري الوطني يتمثل في غياب تلك الجماهير الغفيرة و الحماس عن الأضواء على نية أن يستنفر الجميع من إدارة و جماهير ومشجعين و لاعبين قداماء ليعود البنفسجي (الكدية) إلى دوري الأضواء في أسرع وقت ممكن .
يذكر ان الفرق الصاعدة هي :.. فريق #أسنيم_كانصادو و اترارزة و الشرطة و الجيش في الدوري الدرجة الأولى

والفرق الهابطة هي : “فريق الكدية” “والحرس” “وجاها” و “انتر نواكشوط” إلى دوري الدرجة الثانية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *