مقال بعنوان : التأهل أصبح من إمارات الشناقطة من روائع الدنين البشير

يقف الشنقيطي ولد اندح رفقة هاتفه النقال ليغطي اهم انجاز عند المرابطون بصوته المرتجل بكاميرته الفريدة فوقه شمس هالكة تارة يقف و تارة يجلس بسبب الأجواء و الأجمل من هذا تعليقه المتميز و يزف إلينا المباراة بجودة عالية!!! عند هجمة خطيرة على المنتخب تشعر بأنه صوته و وجهه بدون ان تراه اصبح شاحب يتمايل قليلا الى الأسود و عند الهدف لم يستطيع التقلب على فرحته العارمة كان يصرخ بحب و يكرر ” ياله من هدف” بصوت مبحوح

يالها من قيلولة للولد اندح فعل الإعلامي المتواضع مالم تقدم القنوات بعيوننا

التأهل اصبح من امارات الشناقطة……

لا تزال آثار التأهل الماضية ظاهرة علينا رغم خروجنا بطريقة شنيعة لكن الآن لم يعد الكاف حلما لنا …….

اخفقت الكرة الموريتانية في الأيام الخوالي لكن مع ظهور الفارس ولد لكور المصاب بداء الطموح اصبح لا شيئ مستحيل في عده قادنا الى اهم انجاز حققته الدولة الموريتانية الى الكاف في 2019 خسرنا امام مالي خسارة مدوية لكنها تبقى اول مشاركة و تمكن فرساننا الشجعان من ان يتعادلوا مع أنغولا وتونس .. لم نخرج منه خائبة آمالنا بل توكلنا على المستقبل لأن قائد الكتيبة ولد يحي صرح بكل شجاعة بأن” الكان ليس حلما بل كأس العالم هو الحلم” انتقده البعض على مقولته التي نالت الكثير من الإنتقادات لكن هذا لم يقلل من قيمة القيصر ابن لكور ……

دياكتي و بوتسوانا مازالت راسخة في اذهاننا لكن بفضل احمد ولد يحي ثبتنا خطواتنا الى الأمام و تأهلنا الى بطولة الكاف مرة اخرى لتصبح مرتين على التوالي امر غير مسبوق في تاريخ المنتخب ….. لن يتلاشى هدف دياكتي عن ذاكرة كل شنقيطي لكن في هذه المباراة دياكتي كان هو الوافد ابوبكر كامرا اللاعب الذي استدعاه المنتخب حديثا و هذه المباراة هي ثاني مباراة خاضها معنا فبذل و ساهم و سجل هدف فريد من نوعه رغم انه لم يشاهده احد ……

هزت صور ” لوكاكو الإفريقي” كامرا مواقع التواصل الإجتماعية فيسبوك و أصبح بطلا لكل موريتاني و هذا في غضون أسبوع من استدعائه نال مالم يناله أحد من الثناء و الحب و الإحترام على هذا الإنجاز الهام ……

مافعله ولد اندح عمل يستطيع الإشادة و التقدير

#الدنين البشير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *